الموت يغيب جزء من الذاكرة الشعبية وداعا زروال

AHDATH.INFO " كنحس بصدري مزير علي او بالبرد ..غطيوني"، جملة بالكاد تفوه بها الفنان محمد بشار المل AHDATH.INFO " كنحس بصدري مزير علي او بالبرد ..غطيوني"، جملة بالكاد تفوه بها الفنان محمد بشار المل

الموت يغيب جزء من الذاكرة الشعبية   وداعا زروال
الموت يغيب جزء من الذاكرة الشعبية وداعا زروال
AHDATH.INFO " كنحس بصدري مزير علي او بالبرد ..غطيوني"، جملة بالكاد تفوه بها الفنان محمد بشار الملقب بزروال، لم تستشعر عائلته بخطورة مضمونها،بل اعتبروها عادية كمثيلاتها التي كان يتفوه بها كل مرة أحس بالألم،لكن سرعان ما ظهرت على وجهه علامات لم يعهدوها ،مصحوبة بألم شديد على مستوى الصدر، وانخفاض درجة جسمه. أعراض غير عادية أخذها أفراد عائلته على محمل من الجد، وسارعوا إلى نقله إلى المركز الإستشفائي الحسن الثاني بسطات، حيث استقبله طاقم طبي بقسم المستعجلات، أجرى له فحوصات وتحاليل طبية، بينت على أن الفنان زروال يعاني من مشاكل صحية على مستوى الضغط والقلب والصدر، وهو ما تطلب وضعه بقسم الإنعاش من أجل المراقبة، حيث ظل هناك إلى أن وافته المنية عصر أمس الثلاثاء. الخبر نزل على أفراد عائلته ومحبيه كالصاعقة. وسيتم دفنه يومه الأربعاء بمقبرةالطويجين، حيث دفن عمه قشبال. وفي اتصال بأحد أفراد عائلته،أكد لأحداث. أنفو أن الفنان زروال تدهورت حالته الصحية ، وظهرت عليه حالات نفسية غير عادية ،متأثرا بوفاة عمه قشبال الذي كان شكل معه ثنائيا فنيا شعبيا ،صنعا معا فرجة جميلة ،أكسبتها شهرة وطنية. AHDATH.INFO " كنحس بصدري مزير علي او بالبرد ..غطيوني"، جملة بالكاد تفوه بها الفنان محمد بشار الملقب بزروال، لم تستشعر عائلته بخطورة مضمونها،بل اعتبروها عادية كمثيلاتها التي كان يتفوه بها كل مرة أحس بالألم،لكن سرعان ما ظهرت على وجهه علامات لم يعهدوها ،مصحوبة بألم شديد على مستوى الصدر، وانخفاض درجة جسمه. أعراض غير عادية أخذها أفراد عائلته على محمل من الجد، وسارعوا إلى نقله إلى المركز الإستشفائي الحسن الثاني بسطات، حيث استقبله طاقم طبي بقسم المستعجلات، أجرى له فحوصات وتحاليل طبية، بينت على أن الفنان زروال يعاني من مشاكل صحية على مستوى الضغط والقلب والصدر، وهو ما تطلب وضعه بقسم الإنعاش من أجل المراقبة، حيث ظل هناك إلى أن وافته المنية عصر أمس الثلاثاء. الخبر نزل على أفراد عائلته ومحبيه كالصاعقة. وسيتم دفنه يومه الأربعاء بمقبرةالطويجين، حيث دفن عمه قشبال. وفي اتصال بأحد أفراد عائلته،أكد لأحداث. أنفو أن الفنان زروال تدهورت حالته الصحية ، وظهرت عليه حالات نفسية غير عادية ،متأثرا بوفاة عمه قشبال الذي كان شكل معه ثنائيا فنيا شعبيا ،صنعا معا فرجة جميلة ،أكسبتها شهرة وطنية.